تعادل جيد لفريق الوداد الرياضي المغربي امام الاهلي – دوري ابطال افريقيا 2016

مشاهدة
أخر تحديث : الأحد 17 يوليو 2016 - 6:13 صباحًا
تعادل جيد لفريق الوداد الرياضي المغربي امام الاهلي – دوري ابطال افريقيا 2016

أداء متواضع من الأهلي من النادي الاهلي وعدم الروح العاليه وســـوء تفكير المدير الفني مارتن يول هو سبب الخروج المبكر في البطولةالافريقيه ، ومنناحية أخـــــري قد قدم فريق الوداد الرياضي المغربي مباراه جيده الي حد ما وتعادل مع الاهلي في عقر داره وهدد فريق الوداد الرياضي المغربى النادي الاهلي في عده كــــــرات وكاد بأن يفوز في المباراه .

تعادل جيد لفريق الوداد الرياضي المغربي امام الاهلي – دوري ابطال افريقيا 2016

الاهلي Vs الوداد الرياضي 0-0

تعادل الأهلي سلبيًا بدون أهداف مع ضيفه الوداد المغربي في المباراة التي جمعت بين الفريقين بملعب برج العرب ضمن مجريات الجولة الثالثة من دوري أبطال أفريقيا، ليحصد الأهلي نقطته الأولى بعد الهزيمة في مباراتي الجولة الأولى والثانية.

بهذا التعادل يتأزم موقف الأهلي في المجموعة أكثر في ظل ابتعاد أصحاب الصدارة الوداد وزيسكو برصيد 7 و6 نقاط على الترتيب، حيث أصبح حتميًا على بطل القارة 8 مرات الفوز في مبارياته الثلاثة المتبقية للتأهل لنصف النهائي.

وعلى الرغم من خوض بطل الدوري الممتاز لمباراتين من أصل 3 في مصر، إلا أنه فشل في تحقيق الفوز في أي منهم، لتصبح مأمورية الفريق في التأهل شديدة التعقيد.

سيطر الأهلي تمامًا على العشرين دقيقة الأولى من المباراة، ونجح الفريق الأحمر في تهديد مرمى الوداد عن طريق وليد سليمان في الدقيقة السابعة، حيث تهيأت الكرة أمامه في مواجهة المرمى، ولكنه أطاح بها بعيدًا.

وغلبت العشوائية على هجمات الأهلي والاستعجال في اللمسة الأخيرة، فضلاً عن البطء في التحضير، مما قلل كثيرًأ من فعالية هجماته.

وكاد إسماعيل الحداد أن يقطع أفضلية الأهلي بهدف عكس سير اللعب تمامًا، حيث مرر فابريس أونداما كرة بينية رائعة للحداد الذي انفرد بالمرمى وسدد كرة مرت قليلاً بجوار القائم الأيسر في الدقيقة 28.

وعادت السيطرة للأهلي خلال الأمتار الأخيرة من الشوط الأول، ولكن دون خطورة تذكر على مرمى زهير العروبي، في ظل اعتماد بطل المغرب على الهجمات المرتدة.

وجاءت بداية الشوط الثاني مماثلة لسابقه، ولكن خلال هذا الشوط اتسم الضيف المغربي برغبة هجومية أكبر.

وألغى حكم المباراة هدفًا للأهلي في الدقيقة 57، حيث أخطأ حارس مرمى الوداد في الإمساك بالكرة ليخطفها حجازي بتسديدة تدخل مؤمن زكريا ليحسمها داخل الشباك، ولكن الحكم أعلن عن وجود تسلل.

ومع مرور الوقت نجح الوداد في السيطرة على مجريات اللعب والتحكم في تمرير الكرة تمامًا، واخترق فابريس أونداما داع الأهلي من الجهة اليمنى، وبعد تبادل للكرات انفرد صلاح الدين سعيدي بالمرمى ولكنه فشل في تسديد الكرة.

وحل صالح جمعة بديلاً لحسام غالي لزيادة الفعالية الهجومية لخط الوسط، ولكن البديل في اللمسة الأولى له للكرة خسرها في مكان خطير وتسبب في انفراد لفابريس أونداما الذي سدد كرة خطيرة تصدى لها القائم الأيمن لمرمى عادل عبد المنعم في الدقيقة 69.

ودفع مارتن يول بعماد متعب بديلاً لمؤمن زكريا في محاولة لإنعاش خط الهجوم الأهلاوي النائم، وسدد متعب كرة أرضية خطيرة من الجهة اليمنى مرت بجوار القائم الأيمن في الدقيقة 80.

ومرت الدقائق الأخيرة من المباراة بسيطرة أهلاوية ومحاولات غير مجدية بهجمات غير منظمة على مرمى الوداد لم تتسبب في أي خطورة.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة بوعدك اليوم الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.