نيمار يقود البرازيل بالفوز ببطولة ريو لكرة القدم neymar brazil rio 2016

مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 23 أغسطس 2016 - 4:03 صباحًا
نيمار يقود البرازيل بالفوز ببطولة ريو لكرة القدم neymar brazil rio 2016

كرة القدم ، اخبار بولة ريو 2016 Rio

عدسه اوروبية – بوعدك اليوم

نيمار يقود البرازيل بالفوز ببطولة ريو لكرة القدم neymar brazil rio 2016

قاد المهاجم نيمار منتخب البرازيل  لكرة القدم إلى إحراز ميداليته الذهبية الأولى في تاريخ مشاركاته في الألعاب الأولمبية بركلات الترجيح 5-4 بعد تعادلهما 1-1 في الوقتين الأصلي والإضافي في المباراة النهائية اليوم السبت على  ملعب ماراكانا.

وسجّل نيمار هدف السبق للبرازيل (27) ثم ركلة الترجيح الأخيرة بعد أن عادل ماكسيميليان ماير لألمانيا (59).

neymar brazil rio 2016

صحيح أنّ منافسات الأولمبياد تضم لاعبين تحت 23 سنة مطعمين بثلاثة من الكبار، إلاّ أنّ الفوز البرازيلي بلسم جراح الكاريوكا، ومنحهم الميدالية الذهبية الألذ طعماً في هذه الألعاب، فأضافوها إلى كأس العالم وكوبا أميركا وكأس القارات.

قبل ريو 2016، أفلتت الذهبية من البرازيل ثلاث مرات في النهائي، فخسرت في لوس أنجليس 1984 أمام فرنسا صفر-2، وسيول 1988 أمام الاتحاد السوفياتي 2-1 بعد التمديد، ثم في النسخة الماضية في لندن 2012 أمام المكسيك 1-2 عندما كان نيمار في صفوفها، لكنّ النهائي الرابع تحقق في عقر دارهم وملعبهم الذي تحوّل أخيراً من نقمة عليهم إلى نعمة.

نيمار قلب الفريق

كان نيمار العقل الهجومي  للبرازيل، فبعد نصف نهائي كأس العالم عندما غاب عن مواجهة ألمانيا الكارثية لإصابته بظهره في مباراة كولومبيا، ثم غيابه عن خسارة ربع نهائي كوبا أميركا 2015 أمام الباراغواي بركلات الترجيح، ورفض برشلونة مشاركته مع بلاده في كوبا أميركا الأخيرة مع بلاده خوفاً من إجهاده، بحث مهاجم “السيليسون” عن ثأر شخصي.

كان له ما أراد على ملعب منح فيه البرازيل سابقاً لقب كأس القارات 2013 عندما سجل أحد أهداف الفوز على إسبانيا (3-صفر).

وسجّل نيمار هدف الافتتاح من ركلة حرة رائعة ثم انتظر حتى اللحظة القاتلة ليجسد دور البطل الكبير بترجمة ركلة الترجيح الحاسمة.

ودخلت البرازيل المباراة النهائية وشباكها لم تهتز ولو لمرة واحدة، فيما سجّل هجومها 12 هدفاً.

والتقى الفريقان 3 مرات في الأولمبياد: ربع نهائي 1952 عندما فازت ألمانيا 4-2، الدور الأول في 1984 حيث فازت البرازيل 1-صفر، ونصف نهائي 1988 عندما فازت البرازيل بركلات الترجيح 3-2 بعد تعادلهما 1-1.

بدورها فشلت ألمانيا في التتويج الأولمبي من أول نهائي لها، إذ غابت منذ 1988 وخرجت فائزة للمرة الأولى من الدور نصف النهائي الذي سقطت فيه مرتين في السابق عام 1964 عندما خرجت على يد تشيكوسلوفاكيا (1-2) وعام 1988 حين خاض مشاركته الأولمبية الأخيرة وخرجت على يد البرازيل بالذات بركلات الترجيح.

وفشلت ألمانيا أن تكون ثاني منتخب فقط يتوّج بطلاً للعالم ثم بطلاً أولمبياً بعدها بعامين، وذلك إلى جانب ايطاليا التي أحرزت كأس العالم عام 1934 على أرضها ثم بالذهبية الأولمبية عام 1936 في برلين

neymar brazil

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة بوعدك اليوم الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.